المؤسسة

المشاريع الكبرى

يتولي المكتب الوطني للمطارات مهاما استراتيجية، يرتهن إليها تطوير النقل الجوي في بلادنا، وكذلك القطاعات الاقتصادية ذات الصلة.

تتعلق هذه المهام بتدبير حركة النقل الجوي الدولي و سلامة النقل الجوي وسلامة المطارات، وجودة الخدمات. وتتميز هذه المهام الاستراتيجية بطابعها الحساس، حيث أنها تهم مصداقية الدولة المغربية تجاه المجموعة الدولية العاملة في مجال الطيران.

ويندرج المخطط الاستراتيجي للمكتب الوطني للمطارات، ضمن الدينامية التي يعرفها المكتب اليوم. ويضع هذا المخطط من بين أهدافه تطوير جميع المنشآت المطارية.

وقد عرفت السنوات الأخيرة استكمال عدد من الأوراش على مستوى مطارات :

  • الصويرة- موغادور(ماي2010)؛
  • الداخلة(دجنبر2010)؛
  • مراكش(دجنبر2016)؛
  • فاس سايس(ماي2017)؛
  • بني ملال(ماي2014)؛
  • وجدة – أنكاد(دجنبر2010)؛
  • الرباط سلا (يناير 2012)؛
  • و الحسيمة يونيو2010.

وقد مكنت هذه المشاريع من تحديث البنيات التحتية و تحسين جودة الخدمات و تأهيل تجهيزات  سلامة الملاحة الجوية.
كما تم وضع عدد من التجهيزات الحديثة المستعملة في مجال الاستغلال المطاري و أخرى لضمان استقبال مختلف أحجام الطائرات وفق الضوابط التنظيمية الجاري بها العمل.